السبت 1 محرم 1436 / 25 أكتوبر 2014


الوطن

المقالات » كتاب اليوم » لجان التنمية الاجتماعية بمنطقة الباحة .. رؤى وتطلعات !
لجان التنمية الاجتماعية بمنطقة الباحة .. رؤى وتطلعات !
12-06-1431 07:02 PM


دأبت حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهد الأمين وسمو النائب الثاني ـــ وفقهم الله ــ على إيجاد بنية تحتية قوية للعمل الاجتماعي الخيري ، ممثلاً في مجالات كثيرة وعديدة ، ومن ضمنها ، مراكز ولجان التنمية الاجتماعية المنتشرة في بلادنا الحبيبة ، حيث نجد أن هناك توجهات لبناء مجتمع متكاتف ومتعاون ومتعاضد بينه وشائج وعلاقات اجتماعية قوية ، وكل ما من شأنه الألفة والمحبة والإخاء ، والعمل على تقديم خدمات اجتماعية لجميع فئات المجتمع .

وبما أن الإنسان هو غاية التنمية ووسيلتها ، كانت الحاجة ماسة لأن تلبي مشروعات التنمية احتياجات الأهالي ورغباتهم ، وأن يكون هناك مشاركة فعلية بين الجميع لتحقيق الغاية المنشودة والأهداف المرسومة ..

وفي منطقتنا الحبيبة ( الباحة ) يوجد ست وعشرون لجنة تنمية اجتماعية، حفلت بالعديد من الإنجازات والمشاريع ، وجادت بنفسها بكل ما تملكه من أجل البناء والنماء والعطاء ، وكل ما من شأنه تقديم خدمات اجتماعية ، وأصبح العديد من اللجان مضرب المثل في التميّز والإبداع ..
وهناك العديد من البرامج التي تقوم بها اللجان تتمثل في البرامج الاجتماعية ، والثقافية ، والرياضية والترفيهية ، والزراعية ، والبيئية ، والأسر المنتجة والحرف البيئية ، وبرامج الأمومة الطفولة ، وبرامج الدراسات والبحوث الاجتماعية ..

بيدَ أن ثمة رؤى وتطلعات وأفكار لتطوير العمل في لجان التنمية الاجتماعية .. لكي نصل إلى مبتغانا وما نصبو إليه ، وما نأمل تحقيقه على الصعيد القروي والمحلي .. والمساهمة الفاعلة في تطور وتقدم بلادنا الحبيبة .

-إن العمل في لجان التنمية الاجتماعية ليس سهلاً كما يظنه البعض ، بل يحتاج إلى جهد وعمل دؤوب وفكر وصبر وتحمّل ، لأن فيه ملامسة لجميع فئات المجتمع ، وهو محل أنظار الجميع ، الذين يطمحون إلى تنمية اجتماعية مستدامة ، وحري بكل منتسب لهذه اللجان أن يستشعر الأجر من الله سبحانه وتعالى ، وأن يكون عمله خالصاً لوجهه -جل وعلا - كما أن وجود تأصيل شرعي وتوعية دائمة لأهمية لجان التنمية الاجتماعية ودورها الريادي في التنمية مطلب هام وأساس لجلد الذات وتعريتها من الرياء والحذلقة .

- أهمية وجود رؤية ورسالة واضحة ، وتخطيط استراتيجي للجان التنمية ، من حيث تحليل ومعرفة الوضع الحالي ، وتحديد الأهداف ، وتصميم الأعمال .. ومن ثم ما نود الوصول إليه لتحقيق الإنجازات والمشاريع ووجود منتج وعمل اجتماعي متميّز ، وليعلم الجميع : أن الذي لا يخطط .. فهو يعيش ضمن خطط الآخرين .

- التدريب والتأهيل له أهمية كبيرة في جودة العمل وتحسينه وتطويره .

- بناء معلم حضاري ريادي يتوسط المنطقة ويحمل مسمّى ( مركز التنمية الاجتماعية بمنطقة الباحة ) أصبح ضرورة من وجهة نظري ، يحتاج إليه جميع فئات المجتمع ، خاصة الشباب منهم بما يحويه من مقرات وصالات ومسارح وديوانيات ورياض أطفال وملاعب وصالات رياضية .. إلخ .

- كما أن هناك حاجة ماسة إلى إعادة وتطوير آلية الترشيح والانتخابات للجان التنمية الاجتماعية ، حيث إن الواقع لم يعد ذلك المأمول لبناء عمل مؤسسي ( مستمر ) قادر على البناء والتنمية الاجتماعية ، فالساحة تشهد -حالياً -نفوراً وعزوفاً من بعض مجالس الإدارة والمتعاونين .

- والميزانيات السنوية التي تصرف للجان تنذر بإرهاصات وتحديات قد لا تحتمل مجالس الإدارة البقاء في العمل والاستمرارية في ظل المتغيرات الحالية وطبيعة العصر التقني الذي نعيش فيه ، كون تلكم الميزانيات لا تفي بالبرامج ، حيث يصرف جلّها على أجار المقرات ورياض الأطفال ومكافآت العاملين باللجنة .

- الشباب هم عماد الوطن والمعوّل عليهم بعد الله عز وجل لبناء هذه المجتمعات ومملكتنا الحبيبة ، فهم يشتكون من عدم وجود صالات ثقافية ومراكز اجتماعية متميّزة ، إضافة إلى قلة الملاعب الرياضية وأماكن ممارسة الرياضية والمسابح بصفة عامة .. حيث إن من العوائق التي تواجه اللجان عدم وجود أراضٍ لبناء مقرات ثقافية ومراكز اجتماعية ورياضية عليها ، إضافة إلى التكلفة العالية والباهضة الثمن عند الإنشاءات والبناء .

- كما أن النساء هن نصف المجتمع ، ويحتجن إلى وجود دور نسائية خاصة بهن تلبي احتياجاتهن ومتطلباتهن ، وتنمية المهارات والقدرات لديهن ، وما يمتلكنه من مواهب حرفية وفنية وثقافية وعلمية ..

- الإعلام له دور كبير وفاعل متى ما فعل بشكل كبير ومستمر ، فلجان التنمية الاجتماعية تحتاج إلى تعريف المجتمع بمناشطها وبرامجها وفعالياتها المختلفة ، فهناك جهود كبيرة تبذل ولكنها تظل حبيسة المقرات والملفات ومحدودية المكان والانتشار ..
ووجود موقع إلكتروني ورسالة أو صحيفة دورية تحمل عنوان ( تنمية ) أصبح ضرورة ملحة خاصة ونحن نعيش في عصر الاتصالات وتقنية المعلومات المتطورة .
-وأخيراً .. نتمنى أن يكون هناك تمثيل فاعل للجان التنمية الاجتماعية في جميع المناسبات والفعاليات المختلفة والتنشيط السياحي بالمنطقة ، فإن ذلك مدعاة للتميّز والإبداع ووجود شراكة فاعلة بين الجهات المختلفة، وكل ما من شأنه العمل الاجتماعي البنّاء .


مع شكرنا وتقديرنا العميقين للجهود المبذولة من وزارة الشؤون الاجتماعية ،
ومن قبل إخواننا في مركز التنمية الاجتماعية ببرحرح ، وجميع منسوبي لجان التنمية الاجتماعية ، سائلين المولى - عز وجل - للجميع العون والتوفيق والسداد .

يقول أحد الحكماء :
الجبل لا يحتاج إلى جبل ، لكنّ الإنسان يحتاج إلى إنسان .


-----------------------------------

صالح بن عبد الله الضرمان
تربوي بتعليم الباحة
ورئيس لجنة التنمية الاجتماعية برغدان


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1746


مساحة إعلانية
صحيفة الباحة اليوم

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
6361 الخزمري 12-06-1431 08:30 PM
يعني هات الزبده مو عاجبكم ان المركز الرئيسي ببرحرح
كفايه يا ابناء عمنا غامد عنصريه اضح من مقالك معلم رئيسي وسط المنطقه التي تعتبرونها منطقة غامد وليست منطقة الباحه ولكن الامير الجديد فيه الخير والبركه
فلقد حضيتم بالكثير والكثير وابناء زهران لاحول لهم ولا قوه ولكن ربك فوق والدليل شوف الفرق بين بلجرشي والمندق ياناس خافو الله اليوم دنيا وبكره اخره
0.00/5 (0 صوت)


6398 أبوفيصل الغامدي 12-07-1431 02:30 PM
أبدآ أخي الكريم لاداعي للعنصرية ،والعصبيةالقبليةالتي أكل عليها الزمن وشرب،ونحن أخوة يربطنا اله واحد-جل جلاله-ودين واحد ونبي واحد -صلى الله عليه وسلم-
وأيضآ يربطنا الدم ياابن العم...............ونحن وأنتم واحد بصفةخاصة،وبقيةالقبايل عامة....
احسن الظن في مقال الرجل.........بارك الله فيك
0.00/5 (0 صوت)


6490 قارئ 12-09-1431 11:28 AM
مركز التنمية علم في مكان منزوي في احدى قرى برحرح بالكاد تعرفه بالانتربول اما موظفيه فهم نخبة من الكسالى واقرب وصق مناسب بالفاشلين ولجان التنمية ليست قائمة بالدور المناط بها فقد اصبحت للوجاهه ، والمفروض أن يكون مقر المركز بعاصمة المنطقة يديره موظفين أكفاء بعد التخلص من العماله الحاليه ، وعندها سترى الدور المناط بالمركز وسترى الاهداف التي ستحققها لجان التنمية فالمركز حاليا لاهم له الاتعقيد الطلبات بانشاء اللجان مع ان التعليمات الاخيره استبعدت المسافات من حساباتها والمركز لازال مصر على التعقيد .
0.00/5 (0 صوت)


صالح بن عبدالله الضرمان
صالح بن عبدالله الضرمان

تقييم
3.58/10 (362 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.