الأحد 23 محرم 1441 / 22 سبتمبر 2019

10-15-1440 10:12 AM

هل الإعلام واستفساراته تزعج”المسؤول“؟!

يعتبر الاعلام السلطة الرابعة، فهو جزء لا يتجزاء وشريك استراتيجي للمسيرة التنموية، ويرصد ما يدور من أحداث من كافة الجوانب، فهو “صوت”المواطن وعين المسؤول.

و يمارس دوره كبقية الاعمال فشأنه شأن أي جهة تخدم الدين والمليك والوطن، ويعمل في تثقيف المجتمع، ويقوم بإيضاح وتفنيد الشائعات والمعلومات المغلوطة ونقل الصورة الصحيحة والحقيقة بإزالة اللبس والغموض الذي يحيط ببعض الأمور التي تحدث، وله الدور الكبير بكشف الفساد، ويساعد في إيضاح الخلل في المنظومات الاداريه، من أجل ملاحظتها وتصحيحها.

من خلال تجربتي في المجال الصحفي، أراء بعض المسؤولين عند طرح موضوع أو مناقشته عن جهته أو قصور في الخدمات التي تقدم، يتضجر من النقد رغم صحة ذلك بل منهم من لديه حساسيه مفرطه من النقد وهذا ينعكس سلباً على التعاون مع وسائل الإعلام، والبعض الآخر ينزعج وبشده من الاستفسارات، فمنهم من يتجاهل ويتهرب ولا يجيب، رغم أن التوجيهات السامية الكريمة والواضحة والصريحة وهي ضرورة التواصل والرد مع الإعلام واستفساراته، ويدل ذلك بكل تأكيد على حرص القيادة الرشيدة التي تولي أهميه كبيره للإعلام، ودعت كافة الجهات الحكومية بالتعاون مع وسائل الإعلام وتزويده بالمعلومات بكل شفافية،بعض متحدثي ومدراء الجهات الرسمية وبكل أسف ضربوا بتلك التوجيهات الكريمة عرض الحائط!!

يقول غازي القصيبي رحمه الله في كتابه (حياة في الإدارة)،(أطلعني رئيس تحرير على رسالة شخصية من مسؤولٍ بارز، كان فيها يتوسَّل عاتبًا، على تجاهل الجريدة لمنجزاته)، وهذا يؤكد ان الإعلام يخدم المسؤول في إبراز إنجازاته، ومع ذلك يرفض المسؤول التحدث إليهم، ويُنيب في ذلك المتحدث الرسمي.

ما نشاهده اليوم بأن بعض المسؤولين بتلك الجهات والتي لاتخلوا من متحدث رسمي لها، ينزعجون من الإعلام واستفساراته، إلا إذا كان مادحاً لهم أو بأقل تقدير ساكتاً عنهم! هنا اسأل ويتسأل الكثير ، كل جهة حكومية لديها متحدث رسمي، لماذا وضع هذا المتحدث؟ ولماذا المسؤول لايتحدث، أليس هما مصدر للحقيقة، وهما المسؤلان عن الشفافية والمصداقية، وهل يعتقدان أن مناصبهم تشريف ؟

يقول الأمير مشاري بن سعود“حفظه الله“ أمير منطقة الباحة السابق، المسؤول الواثق من عمله لا ينزعج من الإعلام واستفساراته، أي انه عندما كان أمير المنطقة، أستثار من صمت بعض المسؤولين على عدم تجاوبهم مع الإعلام، بل أنه حث مسؤولي المنطقة بالتجاوب مع الإعلام والتعاون الفعال معه ولو كان ذلك بصفه يوميه أن لزم الأمر، لان صمت الجهة وعدم تعاونها مع السلطة الرابعة يعكس سلباً على الخدمات المقدمة، وعلى مكانة المنطقة، وإيقاع الامارة في موقف محرج كونها الجهة العليا والمشرفة على كافة القطاعات بالمنطقة .

ويرى الأمير حسام بن سعود“حفظه الله“ أمير منطقة الباحة ، بأن النقد بوسائل الإعلام مطلب مهم، على أن يكون نقداً بناء وهادف، مقدم شكره للإعلام الذي يتجرد من الهوى، والذي يتخذ كل القضايا من زاويه منطقيه عقلانية متجنباً الشخصنة في عمله المهني. ورؤية الأمير دليلاً على أن المسؤول الأول بالمنطقة مرحباً بالإنتقاد الهادف .

الكاتب علي ابو القرون الزهراني“سلمه الله“، أشار في مقالاً له ويتفق معه الكثير، بأن مشكلة المسؤول مع الإعلام أنه لايريد منه أن يمارس رسالته وادواره بما يحقق النفع العام والمصالح العليا للوطن، بل يريد فقط قرع “الطبول“ وأن يرى من طرف قصي بانتقائية شديده، ومحدده على طريقة (قل ولاتقل) ليحقق مصالحه هو، في حين أن الإعلام النزيه يرفض أن يكون مشروخاً أو مرتهناً لأحد.

وأخيراً نتمنى من المسؤول ان يستوعب بأن الإعلام يعمل بمهنيه “له لا عليه“ وأن يكون واثقاً من أدائه في عمله، فتخوفه من الإعلام يعكس سلباً على المنظومة الإدارية التي يعمل بها ، ونؤكد بأن المنظومة التي يعمل بها “حكومية“ ليست ملكاً له وليس صاحب قرار نهائي، وقيادته لتلك الجهة تكليف وليس تشريف، وأنتقاد الإعلام ليس“لشخصه“ بل لإدارته لتلك الجهة، فأن أجاد الخدمة وتقديمها بالشكل المرضي، فمن الطبيعي سيلقى استحسان من الجميع بدون ان يبحث هو عن الاضواء، أو يقوم مسؤولاً أو شخصاً بمديحه شفاهياً او كتابياً فأرض الواقع تثبت ذلك، وسيكون الإعلام ناقلاً حقيقاً بعيد عن التطبيل والتلميع، فالمجتمع أصبح أكثرا وعياً .

-------------------

أحمد راشد ـ @Ahmed_r_z

تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2369


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
117734 توفيق محمد غنام 10-15-1440 11:52 AM
ابدعت ...
السلطة الرابعة إذا لم تمكن من ممارسة سلطتها فهي ليست سلطة وإذا لم تعد سلطة فلن يكون هناك نقد وإذا اختفى النقد انشل طرف من أطراف التنمية وهو التقييم فلم يعد للمسؤول مرآة يرى أخطاءه ولم يعد للمواطن وعاءيصب فيه نقده فتبقى الأخطاء ويتعاظم الفساد .

[توفيق محمد غنام]
1.00/5 (1 صوت)


117735 أبو علي 10-15-1440 03:13 PM
نتفق معك تماما يا أستاذ أحمد ..
فدور الإعلام يتمثل في نقل الواقع بتجرد ، سواء الجانب الإيجابي أو السلبي . لأن التركيز على الجانب السلبي فقط أمر غير مقبول ، فكأنما الشخص لا يرى الأشياء إلا بعين واحدة ! كما أن نقل الجانب الإيجابي بعيدا عن تلميع الأشخاص يعتبر مشجعا ومحفزا وداعيا إلى التنافس وهذا جانب مهم للغاية . ومن المهم جدا، أن يعي الإعلاميون دورهم في تحقيق الدعاية الجيدة للمنطقة لما يخدم سكانها ، والعمل بكل وعي لكل ما يخدم الوطن عموما ، فهذا مطلب هام وملحّ ، والله الموفق .

[أبو علي]
1.00/5 (1 صوت)


117738 عابر سبيل 10-15-1440 04:45 PM
والسؤال الأهم .. هل لدينا اعلام بمعناه الحقيقي المهني ؟؟؟؟؟؟!!!!!!!

[عابر سبيل]
3.00/5 (710 صوت)


ردود على عابر سبيل
ابو رنا 10-16-1440 11:23 AM
لا يوجد بالباحة اعلام حقيقي مهني طالما يوجد مسؤول يزعجه النقد والانتقاد اراء ان صحيفة الباحة بدون مجامله اكثر صحيفه تنقل حقيقة الواقع مهما كانت ولم اجد صحفياً كتب عن تاخر وعود افتتاح كوبري مستشفى الملك فهد حتى الان خوفاً منهم ان ينتقدوا امير المنطقه الذي اكد افتتاح الكوبري خلال شهر واسبوع مع ورير النقل !!

117742 عبدالرحمن الغامدي 10-15-1440 10:16 PM
موضوع تشكر عليه كاتبنا العزيز
وبكل صراحه اراء في الباحة من هو متنفع يجيد لقرع الطبول وبمهارات عاليه فما هي السياحة التي تدعو لها المنطقه غير اجوائها طالما يوجد //
1- قلة المنتزهات ونقص شديد بالخدمات
2- لا توجد فعاليات ترفيهيه تحديداً للاطفال
3- خدمات مشاريع متعثره ومزعجه
4- نقص الفنادق والشقق المفروشه بل استغلال وارتفاع اسعارها بالباحة وهي العامل المؤثر لجذب السياح في حال توفر الايواء السكني
5- خدمات صحيه متدنيه
6- ندرة المطاعم والبوفيهات الجيده
7- خدمات اتصالات من حيث الشبكة والانترنت ضعيفه جداً جداً
8- الطرقات غير مقبوله لحتوائها على الحفر والمطبات وبدل ان يتمتع الزائر بزيارته نحصله يتردد على ورش الصيانه
9- نقص شديد بمواقف السيارات وهذا ايضاً مؤشر سيئ للمنطقه

ليس عيباً ان يكون هناك اعلام ينقل حقيقة الواقع مهما كانت سواءً سلبيه او ايجابياً العيب ان نجد اعلاماً مطبلاً يمتدح ماهو بالخيال وعند زيارتنا للمنطقه نجد خلاف ذلك

[عبدالرحمن الغامدي]
3.00/5 (2 صوت)


117745 مواطن بسيط 10-16-1440 08:42 AM
لقد ظلمت نفسك
الآن لايوجد إلّا إعلانيون والبعض أصحاب مصالح والجزءالقليل سحب نفسه إحترام لمهنته ..
نذكر صفحة كشف المستور بصحيفة عكاظ الذي كان يبرزها أصحاب القلم والأمانة أمثال صالح الزهراني وعلي صمان ومدير مكتب جريدة المدينة السابق محمد الزهراني في صفحة قضايا والمرحوم بإذن الله علي عذلة في صحيفة الباحة اليوم الذي انطفأ نورها برحيله ..
إبتعادهم عن المنطقة ورحيل المرحوم علي عذلة ظهر بعدهم اصحاب الكميرات الذين استغلوا رحيل الكبار واطلقوا على أنفسهم إعلاميون
فاستصغروا السلطة الرابعة وأصبح الكثير منهم مسيّر لايملك إلّا الترزز ومطاردة المسئول ونقل أي خبر لصالحه ليبرزه في الواجهه ..
الإعلامي من مر بتجربة المؤسسسة الإعلامية من كتابة الخبر ورصد التقارير ومتابعة التحقيقات وليس من صنع الوهم للمنطقة وصدّقوه ..

[مواطن بسيط]
4.00/5 (3 صوت)


118081 موسى العبدلي 11-17-1440 07:57 PM
المشكلة أن الكثير أولئك (الصحفجية) كما يسميهم الدكتور عمر الطيب الساسي رحمه الله لايحسنون كتابة سطرين تخلو من الأخطاء الإملائية والنحوية والأسلوبية فضلا عن ضحالة الفكر لذا نرى إعلاما مشوها .

[موسى العبدلي]
0.00/5 (0 صوت)


احمد راشد
احمد راشد

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.