السبت 9 ربيع الأول 1440 / 17 نوفمبر 2018

08-23-1439 08:23 PM

تستحق أن يطلق عليها جميلة الجميلات فقد اختيرت من قبل منظمة الصحة العالمية كثاني مدينة صحية بالمملكة عام ١٩٩٨ميلادي، ويوجد بها العديد من السدود والمدرجات الزراعية البهية، وتتميز بطبيعة خلابة ومناظر أخاذة، فأين ما تنظر هنالك جمال رباني، وبموسم الأمطار تزداد حسنا وتمتلئ أوديتها وسدودها، ويقصدها السياح وأهالي المنطقة للاستمتاع بالمناظر والأجواء الرائعة، ويبلغ عدد قراها أكثر من مئة قرية ويقطنها ما يقارب الخمسون ألف نسمة.

ولكن رغم كل ما سبق وكل ما تميزت به وما حققته من إنجاز كثاني مدينة صحية لم يشفع لها لتواكب التطور وتزدهر بسرعة لتكون معلماً سياحاً يشار له بالبنان، بل تجدها تإن في أغلب الخدمات.

ابتداءً بالطرق فلا يوجد طريق مزدوج يربطها بالمحافظات الأخرى، رغم المطالبات العديدة، والأرواح التي أزهقت جراء الحوادث الشنيعة ومع طول الانتظار والصبر تقرر أخيرا أن يكون من ضمن الأولويات ولم يتضح شيء هل سينفذ الآن أم لاحقا أم سيبقى أولوية إلى أجل غير معلوم، ويمتلئ هذا الطريق بالمطبات والحفر وأجهزة الرصد الآلي وقلة وسائل السلامة.

وبدأت مؤخرا بالتميز في المنتزهات والحدائق ولكن لازال المأمول أكبر فهي تستحق وجود فندق على مستوى عال ومطاعم فاخرة ومتنوعة واستثمار طبيعتها على أكمل وجه ومناشط على مدار العام.

كانت تتأمل بزيادة الخدمات فيها ولكن فوجئت الأيام الماضية بإغلاق أبواب بعض الجهات الخدمية من القطاع الخاص دون إنذار مسبق أو سبب وجيه فينقصها الكثير من الخدمات والأقسام النسائية لها، وفي ظل تطور شبكات الاتصال إلا أنها ضعيفة جدا ولم ترقى لطموحات الأهالي

فلازال الأمل كبير أن يوضع لها خطة ومكتب متخصص من ذوي الخبرة لتوافق التحول الوطني ٢٠٢٠ ورؤية ٢٠٣٠ ليحظى قاطنيها برغد العيش وسهولة التنقل والحصول على الخدمات ويسعد زائرها بطبيعتها وتكامل الخدمات وسهولة الوصول اليها.

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1333


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
115134 المندق 08-26-1439 12:57 AM
صدق قلمك

حقيقه محافظه مظلومه
لم تاخذ حقها الكامل من التنمية او اقلها اسوه بالمحافظات الاخرى

[المندق]
0.00/5 (0 صوت)


115146 احمد الزهراني 08-27-1439 10:39 AM
فقدنا كثير من الارواح على طريق المندق

حوادث مؤلمه جدا ومحزنه وفاجعه

ضعيف هو دور مشايخ المندق لم تكن هنالك مطالبه جاده ومستمره بدون كلل ولا ملل حتى يتحقق ازدواجية هذا الطريق

[احمد الزهراني]
0.00/5 (0 صوت)


م. فهد محمد الزهراني
م. فهد محمد الزهراني

تقييم
6.06/10 (10 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.