الإثنين 6 صفر 1440 / 15 أكتوبر 2018

06-19-1439 02:52 PM

عادي أي شخص يعتدي على أراضي ومدرجات زراعية عامه بعيده عن المدينة أو بداخل المنطقة هو أمر جيد وعادي جداً ويدخل تحت الاجتهاد الشخصي ، ولا مانع من الأخذ بحدود المعقول لأن تصريح أمين الأمانة قبل فترة من الزمن يدل على هذا المنطق ، فبعد هذه السنين وهذا المجهود من الأمانة وبعد التغييرات المزعومة من البلدية وما تعمله من مشاريع وفعاليات مختلفة و أنشطة صيفية واهتمام الأمانة بغابة رغدان في كل سنة و أيضاً ترصيف الشوارع بشكل موسمي والحفر التي كثرت أماكنها والمطبات التي زادت مواضعها ، في الأخير كل هذا اجتهادات شخصية !!

مساكين أهل الباحة أصبحوا في دوامه متعاكسة ما بين تصاريح وواقع مختلف، الكثير منهم اطلع على تقارير ولقاءات ومنشورات سابقة تَعِدُنا بالتنمية والتطور والمحافظة على البيئة ونشر النظافة ، حتى كدنا نطير فرحاً مما سيحدث في المستقبل الذي وصلنا إليه الآن ، لنكتشف أن الوضع في تدهور وأن نظافة منطقة الباحة باتت أمر محزن وخاصة نظافة الغابات والمنتزهات من الحيوانات الضالة "كالقطط والكلاب والقرود والحمير وغيرها " و أصبح عددها يتزايد بشكل ملحوظ ، وأصبحت تهدد الناس قبل أن تهدد البيئة وتتسبب في خرابها ، والأمانة لازالت في الاجتهادات وبدون حل جذري للمشكلة .

حتى لا ننسى إن من مشاريع الأمانة الموقرة " صبغ براميل النفايات أعزكم الله " بعدة ألوان ورسومات وملصقات تُشجع على نظافة البيئة ولكن الغريب وضعها في أماكن مدمرة بيئياً ، وانكماش أحجام الحاويات وهذا طبعا بما يتناسب مع المرحلة الزمنية الحالية ، إن عدم تخصيص أو وجود مرمى يخص كل قرية تتعدد فيه الحاويات " مثلاً ما يخص الأثاث أو الدمار أو حاويات لمخلفات المقاولين أو الخشب أو حاويات خاصة بالأكياس والبلاستيك وحاويات للنفايات اليومية أو غيرها " مما تراه الأمانة يساهم في حفظ البيئة ويساعد على الهدف المنشود والمعلن بحساب الأمانة " باحتنا اجمل ، بتعاونك تبقى نظيفة " ما لم تعمل الأمانة على توفيره سريعاً فسوف نبقى في دوامة التصاريح والاجتهادات الشخصية يقول جون وليامز: ما فائدة الدنيا الواسعة إذا كان حذاؤك ضيقا ؟ ؟

من عجائب الدنيا الجديدة أن يُنقل سوق الخضار والفواكه المشهور منذ القدم بعد ما كان يشتهر بالجودة والتميز والعراقة ، اصبح النقل هو سبب لضياع السوق المركزي للمنطقة وأهم مرتكزات التنمية المختلطة مع نفحات من الماضي وخاصة عندما كان يعرض فيه ما يعرف بالمنتجات الموسمية، واليوم أن أغلب الباعة أصبحوا جوّالين على الطرقات وفي الشوارع وقد تجدهم عند المساجد وأمام المطاعم وفي أماكن غير مخصصه للبيع يحاولون البحث عن لقمة حلال ، حرمتهم الأمانة منها بنقل لم يخطط له ولم ينفذ بالشكل السليم ، وإنما هو فكره من أحدهم لا نعلم عن نواياها بعد ، ولكن ليعلمون أن أغلب أهل الباحة يتضرعون ليلً و نهارً بأن يجازي الله من كان السبب.

في أحد لقاءات الإعلاميين السابقة ذكر لي أحدهم بعد مقالي" شعارنا بالصيف باحة الحفرة والمطب والغدرة " أن ننظر إلى السماء ولا ننظر إلى الحفر والمطبات ، فأحببت إخباره أننا نظرنا إلى السماء فقارنّا .. فتحطمنا .. وعدنا الى الارض فوجدناها قد زادت بها المطبات والحفر ..

وليس بغريب الزيادة في حفر الشوارع أو مطاباتها ..لأن الباحة مجبوله على العناء وذلك من مكان تواجدها بين الجبال وعدم وجود الكفاءات العالية لتسهيل الطرق والخطوط الملتوية بين ثناياها وما كان من تصريح الأمين لهو أمر واضح على إجتهادات شخصية ، أفادة بعض الأهالي وسببت ضرر للبقية ولازال هذا الضرر يتطور يوماً بعد يوم .

ختاماً يقول آرثر شوبنهاور " كل صبي أحمق يستطيع أن يقتل حشرة ، لكن كل علماء الأرض لا يستطيعون أن يخلقوا واحدة " ... و يسانا ما يساكم ؟؟
--------------------------
محمد بن صالح آل شمح ـ تويتر ـ @mooode1

تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 892


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
114174 م.عبدالوهاب بن مجحود 06-19-1439 04:51 PM
أخي الكاتب العزيز
ما نراه في الباحه مؤخراً يدل على أن هناك من يريد التغيير إلى الأفضل
فلنكن عوناً له ليتم التغيير الذي يرضينا جميعاً
أنا معك في معاناتنا في الباحه من الحفر والمطبات ولكن بدأت في التلاشي ويتم معالجتها بشكل احترافي وليس كالسابق
نحن نريد مدينة جميلة وحديثة ومطورة ونريد من الأمانة أن تقدم لنا خدمات مثلما تقدمها أي بلدية في العالم المتحضر
ولكن نكون أنانيين لو طالبنا بتقدم من يخدمنا حضارياً ونحن مكانك سر
لن تنجح الأمانة مهما جندت من طاقاتها في المحافظة على نظافة منطقتنا وهناك من يلقي بنفاياته بجوار الحاوية بدلاً من وضعها داخلها
لن تنجح الأمانة وهناك من يبني فيحمل مخلفات عمارته ليلقي بها في أقرب وادي
لن تنجح الأمانة وهناك من يخرب ويكسر الكراسي وألعاب الأطفال في الحدائق
لن تنجح الأمانة وهناك من يشتري بخاخ البويه بخمسة ريالات ليكتب دليل تخلفه ويخلده للناظرين مشوهاً مشروع كلف الملايين
لن تنجح الأمانة .....بدون أمانتنا

[م.عبدالوهاب بن مجحود]
1.01/5 (25 صوت)


ردود على م.عبدالوهاب بن مجحود
سالم 06-22-1439 02:21 AM
صدقت فنلاحظ مؤخرا بأن هناك من يريد التغيير الى الافضل ، لكن هناك اشخاص في الامانة لم يدركوا بانهم في خدمة المواطنين ، فكل همهم تعقيد مصالح الناس . ليت سعادة الامين الجديد يعرفهم ويعلمهم كيف يؤدون واجبهم ، والسلام .

114175 Ahmad 06-19-1439 07:20 PM
تراك أزعجتنا يازينك ساكت . ياما تحت السواهي دواهي كل واحد يلمح ماطرف ايده

[Ahmad]
1.00/5 (24 صوت)


114176 Ahmad 06-19-1439 07:21 PM
ولازم تويتر اخر الرساله! مدري انت كاتب للامانه . والا للناس

[Ahmad]
1.00/5 (24 صوت)


114187 متابع 06-20-1439 07:54 PM
الحقيقة يا أخ محمد أن مقالك يجانب الصواب كثيرا ، كما أن رأيك حول نقل سوق الخضار في غير محله ويتناقض تماما مع مفهوم تطوير المدينة الذي تزعم أنك تبحث عنه !
وختاما فإنك أقحمت عبارة (شوبنهاور) فليس لها علاقة بالمقال لا من قريب ولا بعيد . وشكرا .

[متابع]
1.00/5 (25 صوت)


114193 عبدالعزيز 06-21-1439 10:55 PM
اعتقد ان محرر هذا الكلام جانب الصواب كثيراً وخير دليل الردود من المنصفين فياليتك اخي الكريم تكتب ما يخدم الباحة.

[عبدالعزيز]
1.00/5 (19 صوت)


114246 غامد 07-01-1439 06:35 PM
اخي عبدالعزيز انت واحمد ومتابع
واضح للناس انكم من أهل البلدية
ومصالحكم فيها
والكاتب وفقه الله كتب ما يراه وماشاهده واصاب عين الحقيقة
واعتقد ان يحاول اصلاح الخلل في فضائح الامانه
بارك الله فيك اخي محمد بن شمح وزاد من امثالك

[غامد]
3.10/5 (17 صوت)


ردود على غامد
عبدالله مكني 07-09-1439 10:11 PM
احسنت الأسماء الوهمية توضح أنهم جزء من الأمانة

114375 عبدالله مكني 07-09-1439 10:07 PM
كلامك صحيح .. وأمانة المنطقة سبب لتدمير البيئة
وبعض الردود واضح انها من طرف الأمانة
كل الشكر كاتبنا المميز
عبدالله مكني .. رئيس لجنة حماية البيئة بمنطقة الباحه

[عبدالله مكني]
3.10/5 (13 صوت)


114376 عبدالله مكني 07-09-1439 10:07 PM
كلامك صحيح .. وأمانة المنطقة سبب لتدمير البيئة
وبعض الردود واضح انها من طرف الأمانة
كل الشكر كاتبنا المميز
عبدالله مكني .. رئيس لجنة حماية البيئة بمنطقة الباحه

[عبدالله مكني]
1.02/5 (9 صوت)


محمد بن صالح آل شمح
محمد بن صالح آل شمح

تقييم
7.86/10 (37 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.