الخميس 29 محرم 1439 / 19 أكتوبر 2017

11-16-1438 10:52 PM

في السنوات الأخيرة أصبحت السياحة جزءا من ثقافة المجتمع السعودي بعدما كانت محصورة في طبقة معينة من الشعب وهي الطبقة المقتدرة ماديا وأما الآن فأصبح الجميع ينظر للسياحة بأنها حق للجميع ومطلب شديد الإلحاح من جميع أفراد الأسرة السعودية لما لها من أهمية في الترفيه وتغيير الروتين والاستمتاع بالأجواء المعتدلة نسبيا في بعض المناطق والخلود للراحة بعد عام شاق من العمل والدراسة لذا فمن المهم مراعاة رغبات جميع الطبقات في الاستمتاع بالسياحة الداخلية والتعرف على مناطق المملكة المختلفة شمالا وجنوبا وشرقا وغربا فالمواطن أثناء سياحته يريد سكنا مريحا بسعر مناسب يناسب قدرته ودخله ويريد حدائق يتوفر فيها خدمات نظيفة وألعاب صالحة ومأمونة .

المواطن حاليا يدق جميع أبواب دول العالم المهتمة بصناعة السياحة ، والجذب السياحي ، وسمعنا من الكثير بأنهم وجدوا أسعارا مناسبة في السكن وملاهي الأطفال والمطاعم مقارنة بما وجدوه في بعض مدننا السياحية من مغالاة وعدم اهتمام بالسائح.

فأغلب دور الإيواء يقوم بتشغيلها أجانب بعقود من الباطن ويأتي السائح ويدخل معهم في دوامة شاقة وهم الأقوى في النهاية فالمواطن الذي يأتي من رحلة سفر ليس في جدوله وحساباته الدخول في شكاوى واتصالات مع الجهات المسؤولة عن السياحة سواء فيما يخص المبالغة في الأسعار أو سوء مايقدم له من خدمات .

ونأمل في هيئة السياحة والآثار ممثلة في الأمير الشهم صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان وضع آليات صارمة تحمي المواطن العادي من جشع وتكالب ممن يتربصون بالمواطن في جهات سياحته الداخلية ووضع برامج جذب سياحي بدلا من التركيز على الفنون الشعبية التي يجب أن تكون جزءا مما يقدم من أنشطة وبرامج سياحية المواطن أيها السادة لايريد فنونا شعبية ففي الأسرة الصغير والكبير والأنثى والذكر فليسوا سواء في الاهتمامات والميول .

يجب أن نعي بأن السياحة أصبحت صناعة وتعتمد عليها الكثير من الدول من حيث الدخل لذلك لابد من الدخول إلى تلك الصناعة بقوة وبخطط واضحة ولابد من مراجعة الوضع الراهن فالمواطن لم يذهب إلى تركيا والبوسنة والهرسك وغيرها من الدول إلا بسبب توفر أسباب راحته فرغم خطورة السياحة الخارجية ووجود العقبات مثل عائق اللغة وقلة الوعي بأنظمة تلك الدول مماقد يسبب بعض المشكلات ولكن تلك العوائق وجد السائح السعودي أنها أرحم من مما يواجهه من جشع أصحاب دور الإيواء والفنادق وملاهي الأطفال وليتنا نرقى إلى مستوى ثقة المواطن ونبقي سمننا في دقيقنا .
____________________

موسى العبدلي ـ seeif0954@

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 267


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


موسى العبدلي
موسى العبدلي

تقييم
3.13/10 (6 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.