الثلاثاء 2 ذو القعدة 1438 / 25 يوليو 2017

10-17-1438 04:43 PM

انتشرتْ الكتب في وقتنا الحالي بشكل ملحوظ، و طباعتها و كذلك دور النشر ، و تسهلت أمور النشر كثيراً و لم تعد صعبة كالسابق ، الغريب أنه مع هذا الانتشار لدور النشر و الطباعة و كثرة التأليف و الكتابة إلّا أنها تكاد تكون متشابهة أو كتب وقتية و لحظية و تأثيرها ينتهي بمجرد غلق ورقة الغلاف الأخيرة ..أسلوب البحث و الاستقصاء و الكتب العلمية تراجعت ، و ظهرت كتب "الخواطر" الخفيفة التي تُتصفح و لا تُقتنى للحفظ لأنها مجرد خواطر متداولة ..

الأسلوب الأدبي كذلك يفرض نفسه فنجد من يخلط بين الفصحى و اللهجة العامية "الدارجة" و بالذات في الروايات الحديثة فتكون ركيكة في طرحها و محتواها ..
و كذلك تراجع مؤلفات و طباعة الشعر الفصيح على حساب العامي ..ربما لأن المُتلقي بات يهتم بالعامية الدارجة لقربها من فكره أكثر من اهتماماته بالفصحى رغم جماليتها و موسيقى مفردتها ..

اعتقد لو كان هناك تنقيح لما يُنشر و يُطبع سنجد كتب ستظل و تبقى كما وصلتنا كاب السابقين و لن تندثر ، وحتى لا تمتليء المكتبات بالغث و السمين فيضيع مجهود النخبة و ذوو الفكر ..و تظل كتبهم حبيسة الأرفف لكثرة الكتب "اللحظية" الخفيفة ..

على المتلقي أن يعي أن ليس كل ما يُروج له يستحق عناء الاقتناء ، و ليس كل من يملك مالاً يملك فكراً .. و على دور النشر تبني أصحاب الأفكار المتجددة و ليس مجرد خواطر مجموعة من موقع تواصل ينتهي بريقها بمجرد الانتهاء من قرائتها.
__________________
فوزية الحريري

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 263


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
110681 مجرد رأي 10-21-1438 01:52 AM
اختلف معاك في نقطتين وهي، للرواي ان يجمع بين العامية والفصحى في روايته ولا يصف عمله بالركاكة لسببين : الاول هو أن صعوبة الكلمات الفصيحة قد تعيق الفهم والثاني ان الافضل في سرد الحوارات بين طرفين أن تكون عامية واقعية تدخل القارئ في عمق الشارع وضمن تفاصيل الصراع وتطوراته، وكثير من الادباء على هذا النهج، اما النقطة الثانية هي ان بعض "الخواطر" فن وادب يستحق القراءة، شكراً للطرح ❤.

[مجرد رأي]
5.00/5 (1 صوت)


110709 ابو محمد 10-22-1438 11:48 PM
الواقع صارت الكتابه والشعر
مهنة من لا مهنة له،،،
فانتشر المؤلفين والشعراء
وامتلأت مكتباتنا بكتب ودواوين
ركيكه،، للاسف...

[ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)


ردود على ابو محمد
عابر سبيل 10-23-1438 07:51 PM
أخي الكريم في هذا الزمن لا أظن بوجود ( مؤلف ) أعتقد بأن المسمى الحقيقي للكثير منهم ( مولف ) بدون همزة !!

فوزية الحريري
فوزية الحريري

تقييم
9.94/10 (9 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.