الثلاثاء 28 رجب 1438 / 25 أبريل 2017


07-22-1438 03:35 AM

العالم من حولنا يتطور ويتقدم في التكنولوجيا وأساليب أنظمة الحياة اليومية ، حتى انه يقال في كل ثانية زمنية يتطور العلم إحدى عشر معلومة ، وصحيح ما قاله بنيامين فرانلكين حينما عبر بأن تكون جاهلا ليس عيبا بقدر عيب عدم رغبتك بالتعلم وهنا يحق لنا سؤال إدارة التعديات بأمانة الشؤون البلدية والقروية بمنطقة الباحة لماذا الكتابة على الجدران ؟

كلنا نعلم أن هذه الإدارة تقوم بعملها ولكن يحزنني كثيرا أن أجد هذه العبارة على عمائر جديدة أو أماكن قد يكون فيها مخالفه أو ما شابهها وتجد عليها كتابة "عليكم مراجعة إدارة التعديات" ويتضح من خلال مشاهدتي أن كاتبها لا يملّ من تكرارها في أكثر من جدار وقد لا يفصل بين جدار وآخر إلا جدار ، ولو نطق الجدار سيقول اتركني يا جاهل .

هل يعقل أن لا تجد الأمانة طريقة لتبليغ المخالف إلا بالكتابة على الجدران وهو سلوك مشين نحذر منه الطلاب في مدارسنا ونشتم ونتوعد من يقوم به ، وفي بعض الدراسات التي تشير إلى أن من يقوم بالكتابة على الجدران يمر بحاله سلوكية معادية للمجتمع ويعاني من اعتلال نفسي ينعكس على سلوكه المجتمعي ، وهنا تنعكس الآية على الأمانة حيث يتبين أنها تعاني من معادية المجتمع في أبسط صورة .

وليس بمستغرب التشويه البصري الحاصل من الكتابة على الجدران وكمية الغباء من كاتبه حيث يلطخ كامل الجدار بخط أشبه بمن هم في المراحل الابتدائية ، وكمية أخطاء لا تغتفر ولكن كل الهم هو تشويه المبنى وإبلاغ كل من يمر على الموقع أن صاحب المنشأة مخالف ويستحق التشهير الغير مبرر له أبدا .

تمنيت أن تضع الأمانة ملصقات موحدة وصغيرة أو تضع تبليغ بالرسائل أو إيجاد نظام خاص يُربَط من وزارة الداخلية أو يرتبط مع الجهات المعنية بالمباني كالإسكان وغيرها ويصبح تبليغ المخالف بطريقة متحضرة و ليس عشوائياً ، وأيضا ليس من حقها تشويه المبنى أو الموقع بحجة مخالفة صاحب الشأن لتنظيمات جُلّها من صنع الإنسان ، أليس من حق المتضرر أن يطالب برد لسمعته المشوهة من إدارة المتابعة ؟؟

وعلى طاري التلوث البصري وبعيداً عن التعديات ومالها من تشويه في بعض المباني نجد في الأصل أن الأمانة وهي أساس نهضة المنطقة ، غير مبالية بما يحدث بالباحة من ناحية التلوث البصري الحاصل من تعليق لوحات الزينة لمهرجانات قديمة أو فعاليات انتهت ، ولم تُكلّف نفسها بإزالة لوحات قد مرّ عليها سنوات لم تتغير من مكانها ، حتى تجد أن أغلب الطرق في الباحة ملوثة بصرياً بمنشورات قديمة وبهذا يتضح أن الأمانة غير مبالية لكمية التشويه البصري في طرقات المنطقة .

وهنا نصيحة محب إلى أمين منطقة الباحة الجديد الدكتور علي بن محمد السواط أن يضع خطة إصلاح عاجلة لما هو موجود من نشرات ولوحات في الطرق الرئيسية والفرعية وإزالة التشويه بها ، أو تجديدها بما يتطلبه الحاضر لتصبح منطقة الباحة بحلة جديدة وثوب بصري مميز ، ولا مانع أن يعتمد قسم التعديات على طرق جديدة ومبتكره للتبليغ تكون أكثر تطوراً ورُقِي من الكتابة على الجدران.

يقول الأديب الروسي ماكسيم غوركي قافلة الماضي لن تصل بك إلى أي مكان ..؟؟

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 277


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
108746 أبو سيف 07-26-1438 02:03 AM
شكرا لك أبا صالح
كلامك واقعي وفي محله
وماشدني أكثر للرد على موضوعك أنني قرأت العبارة هذي قبل فترة على أحد المساجد بالطريق العام جهة بني فروه وتعجبت منها ومن كاتبها ,,
شكل تاريخ انتهاء بخاخات البويه قارب على الانتهاء والمستودع مليان لذا قام بالكتابة على الجدران

وفقك الله أخي وصديقي محمد
B.RBSH

[أبو سيف]
0.00/5 (0 صوت)


محمد بن صالح آل شمح
محمد بن صالح آل شمح

تقييم
8.88/10 (6 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.