الجمعة 30 محرم 1439 / 20 أكتوبر 2017

04-12-1438 01:12 AM

كلما قلنا للعالم من حولنا نحن " وطن مختلف " .. اشاحوا بوجوههم .. ربما كمدا , وربما حسدا . وربما جهلا .

لا بأس .. سنظل نقدم للعالم - تباعا - الأمثلة الحيّة من الميدان , حتى نرغم أنوفهم ليس لتصديقنا فحسب , بل ولتصديق الحقيقة المجردة أمام أعينهم .
جبران .. " الجندي البطل " وهذا الوصف ليس من عندنا (وهو يستحقه بكل جدارة ) وإنما هو وصف أطلقته عليه صحيفة الـ "ديلي ميل " البريطانية .
ما الذي جعل تلك الصحيفة البريطانية – كجهة محايدة – أن تقول ما قالت , عن بطلنا " جبران " غير شرف المهنة .
أما العالم .. فقد أجبرناه – بالأمس - لأن يظل منبهرا لساعات طوال .

إذ كيف لجندي ليس معه سوى مسدس , أن يصرع بالتعاون مع زميله البطل الشراري , ارهابيين اثنين مدججين بالرشاشات , بل وحتى الأحزمة الناسفة .
قل لي الآن : هل يوجد في العالم كله حادثة شجاعة , تماثل تلك البسالة التي حدثت في بلادنا ؟
ثم ... وهذا مهم , تلك المرأة المواطنة " البطلة " .. نعم البطلة , التي صورت الحادثة بهاتف نقال , في لحظة عفوية – غير مرسومة –
أعد سماع الفيديو , وأنصت إلى مشاعرها الوطنية الجياشة , إنها مشاعر تدمع لها العين - فعلا .
كانت خائفة على جندي بلادها

كانت خائفة على وطنها .. تود لو حملته فوق راحتيها .
لم تقم جهة رسمية بتصوير الحدث , وإنما كانت المسألة مصادفة عفوية , وهنا يكتمل بهاء المشهد وروعته , حتى يصل عنان السماء .
هل يحدث هذا في بلد غير بلادنا ؟

وبذات الشجاعة النادرة من البطلين : جبران , والشراري .. وبالعفوية الرائعة من - البطل الثالث - المرأة المواطنة التي وثقت لنا وللعام الحادثة كما هي , من غير رتوش .
يا - الله .. كيف اجتمع ألق البهاء من جميع أطرافه , في لحظة واحدة .. بدون تخطيط مسبق , ليوثق ذلك المجد من جميع أطرافه .
الجواب ببساطة : لأنه في السعودية , هذه الأرض المباركة , التي من بركتها - كخادمة للحرمين الشريفين – أن كانت وستظل عصيّة على كل الأوغاد .
هنا - في بلادنا - لا يستطيع أي أحد أن يتعرف على : من الذي يحرس الوطن السعودي ..

والسبب لأننا - هنا - ننفرد بمعادلة مذهلة .. فـ (الجندي عندنا يحرس الوطن أكثر ) .. و(المواطن يحرسه أكثر )

من لديه معادلة كهذه .. وبذات العفوية والصدق فليظهرها إن استطاع ؟

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 500


صحيفة الباحة اليوم
مساحة إعلانيه

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
106707 يوسف الغامدي 04-12-1438 02:23 PM
ابدعت استاذنا الكريم ، انها بطولة نابعة من حب خدمة الدين وتراب هذا الوطن الغالي ، وهذا رد قوي على من يتهكم ويعلل دائما بان العالم يفعل كذا ونحن لا نفعل ولايوجد في بلادنا كذا ، نحن في السعودية لنا خصوصستنا وتميزنا ، ولانجب أن نقلد أحد ، بل إن العالم اصبح يقلدنا في خفاء لحسدهم لهذا البلد .

[يوسف الغامدي]
0.00/5 (0 صوت)


بخيت آل طالع الزهراني
بخيت آل طالع الزهراني

تقييم
5.50/10 (3 صوت)

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.